ما هو بيت الحكمة؟

كان بيت الحكمة مؤسسة فكرية غاية في الأهمية خلال العصر الذهبي الإسلامي. أسسه الخليفة هارون الرشيد كمكتبة صغيرة ثم تم إنشاؤه رسمياً من قبل ابنه المأمون.

كان مقره في بغداد وكان نقطة التقاء لكثير من العلماء المعروفين القادمين من مختلف الثقافات الإسلامية والمسيحية واليهودية لتبادل المعلومات والأفكار. إلى جانب ترجمة الكتب إلى اللغة العربية وحفظها ، قدم علماء دار الحكمة مؤلفات كثيرة رائعة في مجالات متنوعة. وبحلول منتصف القرن التاسع ، كان لدى دار الحكمة أكبر مجموعة من الكتب في العالم.

 

لإحياء هذه الرؤية القائمة على التنوع والتفاعل، تنتج جامعة هليوبوليس سلسلة من العروض التي تحتفي بالتراث الثقافي العربي وخاصة الشعر. الهدف الرئيسي هو الحفاظ على الشعر العربي حياً والذي يعد من أعظم الاشعار في العالم ويخلد أبيات الشعراء العرب من خلال إحياء ذكراهم السنوية وإعداد المسرحيات الشعرية وصالونات الشعر.